مرحبا بكل الاخوة و الاخوات في منتدى الاتنصروه فقد نصره الله' ارجو منكم دخول المنتدى و المشاركة و اسال الله ان يجعل هذا في ميزان حسناتكم وان يجازيكم به كل خير .منتدنا هو محاولة صغيرة في بحر من المحاولات لنصرة الحبيب المصطفى فلا تبخل على نفسك بقطف الحسنات
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» benefits of fish oil vitamins
الأربعاء أغسطس 03, 2011 8:57 pm من طرف زائر

» fish oil and depression
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 4:12 am من طرف زائر

» free slot machines win cash
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 1:47 am من طرف زائر

» ïëàٍيàے مèيهêîëîمèے
الأحد يوليو 31, 2011 10:14 pm من طرف زائر

» دًîنâèوهيèه يهèçلهويî
الجمعة يوليو 29, 2011 4:52 am من طرف زائر

» generic cialis
الخميس يوليو 28, 2011 8:26 am من طرف زائر

» سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ
الإثنين أغسطس 10, 2009 12:25 am من طرف Admin

» دعاء الهم والحزن
الإثنين أغسطس 10, 2009 12:24 am من طرف Admin

» الماء لا ينجس إلا بالتغير بالنجاسة
الإثنين أغسطس 10, 2009 12:13 am من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 التوحيد.... أعظم فريضة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 26/07/2008

مُساهمةموضوع: التوحيد.... أعظم فريضة   الأحد أغسطس 09, 2009 11:55 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


التوحيد هو أعظم فريضة فرضها الله عز وجل على عباده ، ومن أجلها بعث الله الرسل ، وأنزل الكتب ، وهو مناط النجاة في الدنيا ، والآخرة .

والتوحيد لغة : هو جعل الشيء واحدا . وفي الاصطلاح : الإيمان بوحدانية الله عز وجل في ربوبيته ، وألوهيته ، وأسمائه ، وصفاته ، وتفصيل ذلك بمعرفة أقسام التوحيد كما بينها العلماء :

أولا : توحيد الربوبية : وهو إفراد الله بأفعاله كالخلق ، والملك ، والتدبير ، قال تعالى : { الحمد لله رب العالمين } ( الفاتحة : 1 ) أي مالكهم ، ومدبر شئونهم .والاعتراف بربوبية الله عز وجل مما لم يخالف فيها إلا شذاذ البشر من الملاحدة الدهريين ، أما سائر الكفار فقد كانوا معترفين بربوبيته سبحانه ، وتفرده بالخلق ، والملك ، والتدبير ، وقد حكى الله ذلك عنهم في غير ما آية ،منها قوله تعالى : { وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ والأرضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ } (العنكبوت:61)


ثانيا : توحيد الألوهية : وهو إفراده تعالى بالعبادة ، وذلك بأن يكون قصد العبد وتوجهه في عبادته هو الله سبحانه وتعالى ، فلا يصرف أي نوع من أنواع العبادة لغير الله ، قال تعالى : { قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } (الأنعام:162) وقد كان خلاف المشركين في هذا النوع من التوحيد ، لذلك بعث الله إليهم الرسل ، قال تعالى : { وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوت فمنهم من هدى الله ومنهم من حقت عليه الضلالة } (النحل: 36)

ثالثا : توحيد الأسماء والصفات : وذلك بإثبات ما أثبته الله لنفسه ، أو أثبته له رسوله صلى الله عليه وسلم من غير تحريف ، ولا تعطيل ، ولا تمثيل ، ولا تكييف ، ونفي ما نفاه الله عن نفسه أو نفاه عنه رسوله صلى الله عليه وسلم ، قال تعالى { ليس كمثله شيء وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ } (الشورى:11) ، ولتوضيح هذه القاعدة نورد بعض الأمثلة التوضيحية ، من ذلك أن الله وصف نفسه بأنه { الْقَوِيُّ الْعَزِيزُ } (هود: 66) فموقف المسلم تجاه ذلك هو إثبات هذين الاسمين لله عز وجل كما ورد في الآية ، مع اعتقاد اتصاف الله عز وجل بهما على وجه الكمال ، فلله عز وجل القوة المطلقة ، والعزة المطلقة .

ومثال النفي في الصفات قوله صلى الله عليه وسلم : ( إن الله عز وجل لا ينام ، ولا ينبغي له أن ينام ) رواه مسلم فموقف المسلم من ذلك هو نفي صفة النوم عن الله عز وجل ، مع اعتقاد كمال الضد بمعنى : أن انتفاء صفة النوم عنه سبحانه دليل على كمال حياته ، وهكذا القول في سائر الأسماء والصفات .

فهذه هي حقيقة التوحيد ، مستمدة من نور الوحي ، وبهاء النبوة ، نسأل الله عز وجل أن يجعلنا ممن يوحد الله حق توحيده ، ويعبده حق عبادته ، والله الموفق .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://illarasoula-allah.discutforum.com
 
التوحيد.... أعظم فريضة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الا تنصروه فقد نصره الله  :: الفئة الأولى :: هذا هو ديننا "لب قلوبنا"-
انتقل الى: